أصـــــــــــــــــداف

أصـــــــــــــــــداف

منتدى الشاعر معز عوض أبوالقاسم


    مرثيـة الراحـل يس عبد العظيم

    شاطر
    avatar
    معز عوض
    Admin

    عدد المساهمات : 254
    تاريخ التسجيل : 13/10/2010
    العمر : 34
    الموقع : http://asdaf.ba7r.org

    مرثيـة الراحـل يس عبد العظيم

    مُساهمة من طرف معز عوض في الجمعة 20 أبريل 2012, 04:24

    حُزُنّا عليك بيبقى غضب
    غضب مشروع
    تدودي حمامة في دبش الغنا الفاسد
    مناحاتو
    ضَرَاعاتُو التّضاضِي تئن
    عشان قلب الحبيبة يَحِنْ
    أجل، لا حنّ لا كانت حبيبة آ خوي
    ولا لما الحبيب إن كان
    مسبّب عبرتو وراجيكا يا خايب الغناوي البيش
    تنوح وينوح..
    ويسقط حُبْ إذا ما حُولَقْ الرقراق عليهو يموع
    ويسقط لحنك الرّاكد ..
    كمنجاتك
    سلوك طمبورك المرخية
    يا مزوِّر جواز العشق يا ذاك المغني الياهو
    يا مُنْدَشْ وكِت فتق القوافي الجوع
    تسقط غنوتك تسقط..
    وأقيف شاهد عليك وعلي
    أنا البشّرت لحظة طيش
    والبت الأبت ترقص، تعيش واسقط..
    أيا هادي المُغني الفنجري المعلوم
    نخيب نسقط إذا قصّرنا يا وتر الفقارى وراك
    وغيّرنا الغنا المحموم.
    غناك الدّغري
    يا دغريتك المبثوثة شِقّيشْ ما مشيت باراك
    غناك العينو ملياني
    وشيهو محل يروح واحد
    سمح مشروح
    وإنت محل تروح واحد، وِشَيْ مطروح..
    سلام في سلام
    تمام في تمام..
    تمام فلاح.. تمام عامل
    تمام إنسان وماك ساهل
    متِلْ ما شعاع نزل داخل، بيوت ناساً غبش بالهم،
    ملاها ثبات وراح راحل،
    جناح الحِن ويوم الليلي بات مجروح
    أيا فارساً يا مجهول، وراك كيفِنْ؟
    سَمِحْ. كيفن غنيواتنا؟
    إذا مرقت براها بلاك، منو اليسرح معاها بلاك..؟
    تصل لي مِيسه زي الغيم. تَضُل ما تضِل
    واللا براها يتلقاها دابي الجو ..
    هجاير الليل ..
    طشاشات الصعيد. وسموم تسوي الهوْ..
    تجفل غادي.. تجفل جاي..
    تقع لا حيلة بين بلدين
    بلد جملة غُنا الطمبارة
    بلد بي جاي: نشيد ياسين.
    نشيدك كالتعب مارد
    مهبهب بالغضب واقد
    غضب يا وليد، حُزُنّا عليك، تغيب يطلع بدل فاقد..
    أيا ولداً حزُنّا عليك يقولّك: عَمِّرْ الطمبور..
    وسِنْ سِلْكَاتُو بين نغمين
    وجُزْ رقبةْ غناوي الزِّيف ..
    ونَشِّن تالا ليل الرِّيف:
    ظلاماتو..
    عذاب أهلو..
    معاناتم محل رحلو..
    وأمش ما تقيف .. أمش ما تقيف..
    فيا "عفّاضي" ديل فِقَرَاً عمار بيتم خراب بيتنا
    فيا طمباري يا ود الدِّويحية الغبش جاهد
    أيا ولداً مستّف بي تَرَا العفّاض .. ملفّح بي سماواتو
    معمَّر بي غد الأطفال .. مدرَّع بي معاناتو
    هيا انسِف قبرك الكاذب
    وخُط بالدّم علي الشاهد:
    تموت يا هادم الغنوات .. تطق بالهكمة والدّكمة
    يبق في محلتك إنسان
    يشر ضو الحياة الواعد
    نشيد راعد
    كما الياسين..

    نشيد:
    تَفْضَلْ غُنْوَاتَكْ ضُل قيلَةْ
    ضد شمس الفجعة القلاية
    ترتاح أو تاخد أنفاسه الناس الجاية من الورشة .. التُرَب .. السوق .. الطّاحونة
    الجّامع وطرف الانداية..
    فزعوك الفُقَرَا أياديهم
    تالاها امتديت كارديق.
    إنطرحت أصابعيك رابون ..
    طالت آهاتك بنبون
    يا سَكْرَة وحضْرَة ومُصلاية
    من لاقيناك عرفناكْ .. تربال أيامنا وغنّاية
    طلّاع النخل الكَدْرُومِي
    الضام على قلبو قضيتنا
    كالأرض كما الجرح اليومي
    ضافرين رامْلِنْبُو هويّتنا
    **
    مشهد حواري سمج:
    - الغنوة دي ظاهرة سياسية، وحا تودي رقبتك في داهية..
    ولو مرّت بكرة البرنامج
    في ناحية وكلّنا في ناحية..
    - طيِّب والتاني؟
    - أقول ليك:
    أمسك طمبورك ده عليك..
    غن في القعدات .. في الرحلات .. في الحفلات المختصرة
    غن...
    وغنّيت في كل الساحات..
    بالنّفَس الحار الإنساني
    برّدت حشا أولاد الفقرا ..
    رقّصت بناتا السّمحات
    أبشِر يا باشِر من تاني ..
    عُقُبْ رجَّعتَ الرّايحات
    يااا الله عليك يا ياسين .. أقْفُر خُطا غيمتاً ما جات
    **
    فاض نهر قضيتك فاض فاض
    ضد سِكّةْ عرق الإجهاض
    مركب شهدانا الجايين .. هدّن بنا قَبَلْ "العَفَّاض"
    نلقاك يا قاعد تنوضا .. فوق قيف الغُبُشْ الفيَّاضْ
    يا واقف حيلك وتِنْقَضّ .. على آفةْ الزّمن الرَّضْرَاض
    ويا إمّا رَتُوتيكْ والعرضة .. وقدّامك عرب العفّاض
    الزّحف الصحراوي.. الأرضة ... المرض.. الهدّام العاضّْ
    تاريخ الجُزُر المنقرضة ..الفقر الهتك الأعراض
    عينيك تطشِّشْ منقبضة .. العالم ينشرَّ بياضْ
    تتلفّحُو خالي من الفوضى .. والعسكر وكل الأمراض
    زي زيَّكْ زيّك ماب نرضى .. الموت يا عريس العفّاضْ
    يا مقدّم باطفال الرّوضة .. شُويِمْ يا عريس العفّاض
    يا سِبْحَةْ أُسُرْ الطمبارة
    والأيدي الشّهرت جيتارا
    للآخر نازفة محاجرنا
    بالغضب الدينو دفاترنا
    والطبقة وأمي وجيفارا
    قُمنَا وشدّينا حناجرنا
    ما بينك وبين "فكتور خارا"..


    _________________
    [size=18]ما بصنع التاريخ خؤون
    وما ببني باكر
    إلا زول
    شايل معاول الكلمه سيف

    [/size]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 18 نوفمبر 2018, 20:40